الرئيسية - محافظات وأقاليم - صحيفة إيطالية :إعتاد العالم على سماع "الأزمة اليمنية"
صحيفة إيطالية :إعتاد العالم على سماع "الأزمة اليمنية"
الساعة 09:49 مساءاً (عدن نت)

قالت صحيفة "كوريري ديلا سيرا" الإيطالية إن اليمن بات منهكا بسبب سنوات الحرب الطويلة، وأصبح بالتالي غير قادر على مواجهة تفشي فيروس كورونا، في وقت قلصت فيه وكالات العمل الإنساني التابعة للأمم المتحدة برامجها وأصبحت المنظومة الصحية في البلاد منهارة .

وأشارت إلى أن العالم اعتاد على سماع "الأزمة اليمنية" إلى درجة أنها، للأسف، لم تعد تحظى بالاهتمام. وقالت إن الأوروبيين، وهم من أكبر ضحايا الوباء المنتشر في أكثر مناطق العالم عولمة، يخاطرون اليوم بتجاهل معاناة الآخرين في إشارة لمحنة اليمنيين.

ودعت الصحيفة في تقريرها إلى ضرورة الاستجابة إلى صرخة الألم والخوف القادمة من تلك المنطقة من العالم والتي تطلب المساعدة، وقالت إن "الاستماع إلى معاناة أولئك الذين هم أسوأ حالاً منا قد يساعدنا في التعامل مع معاناتنا".

وأشار التقرير إلى أن ممثلي الدول والهيئات الدولية المانحة الـ 130، التي اجتمعت عبر الدائرة التلفزيونية، قلصت إلى النصف تقريبًا المبالغ المخصصة لدعم برامج المساعدات الإنسانية الموجهة لأكثر من 25 مليون يمني ممن أنهكتهم خمس سنوات من الحرب.

وحسب كوريري ديلا سيرا فإن الدول والهيئات المانحة تعهدت بتوفير مبلغ 1.35 مليار دولار لمساعدة اليمن، في حين أن هذا البلد يحتاج إلى 2.4 مليار لتمويل برنامج الهيئات الأممية العاملة هناك.

وقبل مؤتمر المانحين، حذرت الأمم المتحدة من توقف نحو ثلاثين من برامجها الإنسانية في اليمن خلال الأسابيع القليلة المقبلة، في حال لم يتوفر التمويل المطلوب لمجابهة الأزمات التي يمر بها هذا البلد، بما في ذلك تفشي فيروس كورونا وأوبئة أخرى، فضلا عن انهيار المنظومة الصحية.

وهكذا أصبح اليمن -كما تقول الصحيفة الإيطالية- غير قادر عن توفير الإمكانيات اللازمة لمكافحة فيروس كورونا خاصة في ظل انقسام البلد إلى شطرين بسبب الحرب، وتشير الأرقام إلى أنه تم تسجيل 87 وفاة في الجنوب جراء الفيروس وحوالي 400 إصابة.

وفي المناطق الخاضعة لمليشيات الحوثيين، تشير الأرقام إلى قتيل واحد وأربع إصابات بالفيروس، لكن منظمة الصحة العالمية تقول إن من المرجح أن يقدر عدد ضحايا كورونا بالآلاف، لكن غياب دولة مركزية يحول دون مراقبة دقيقة لانتشار المرض.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص