الرئيسية - إقتصاد - توقعات قاتمة للجنيه المصري
توقعات قاتمة للجنيه المصري
الساعة 04:33 مساءاً (عدن نت)

 

خفض بنك الاستثمار "رينيسانس كابيتال" توقعاته لسعر صرف الجنيه المصري في ضوء تعرض الموارد الرئيسية للبلاد من العملة الأجنبية لضغوط على مدار عدة أشهر.
 
وتوقع بنك الاستثمار، ارتفاع سعر صرف الدولار إلى ما بين 17 - 17.5 جنيه، بدلا من 16 - 16.5 جنيه حاليا، وكانت العملة المصرية قد تراجعت مؤخرا بنحو 1% منذ منتصف فبراير الماضي، مع تراجع عملات الأسواق الناشئة الأخرى.
 
وقال رئيس قسم بحوث منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في "رينيسانس كابيتال" أحمد حافظ، في مذكرة بحثية: "في حين أن مصر ربما قد تمكنت من تجنب خروج رؤوس الأموال، فنحن ما زلنا نتوقع أن الجنيه سيواصل تراجعه أمام الدولار، مع تواصل الضغوط على الموارد الرئيسية الثلاث للعملة الأجنبية، وهي السياحة وتحويلات المغتربين وإيرادات قناة السويس".
 
وعلى صعيد متصل، يعقد البنك المركزي المصري اليوم اجتماعا بشأن أسعار الفائدة، في وقت يواجه فيه الاقتصاد العالمي خطر الكساد في ظل تراجع الأنشطة الاقتصادية بسبب انتشار فيروس كورونا.
 
المصدر: "انتربرايز"
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص